Last English Articles

Creating the perfect invite for the occasion

Creating the perfect invite for the occasion

May 21, 2019
A child’s first birthday party is a big deal – a really...
No time, no problem mamas because with these tips you’ll be well on your way

No time, no problem mamas because with these tips you’ll be well on your way

May 14, 2019
Ah, mums, the queens of “there’s no time”. We have so much...
Childproofing your home’s top three rooms

Childproofing your home’s top three rooms

Apr 30, 2019
Keep the kids safe with these tips Walking into any household with...

Last Arabic Articles

أنشطة تشغل صغيرك في المنزل

أنشطة تشغل صغيرك في المنزل

Jul 01, 2019
شغل وقت الصغير يعتبر واحد من أكبر التحديات التي تواجه الأم، بينما...
5 أمور علميها لطفلك ليصبح رجلاً مسؤولاً

5 أمور علميها لطفلك ليصبح رجلاً مسؤولاً

Jun 24, 2019
نشئة وتربية الطفل تصنع منه شخص ناجح ومسؤول أو العكس، وفي مجتمعنا...
حيل تساعدك لترتيب حقيبة سفر صغيرك

حيل تساعدك لترتيب حقيبة سفر صغيرك

Jun 17, 2019
مع قرب موسم الاجازات والاستعداد لرحلات السفر الداخلية أو خارج البلاد، ومع...

5 أمور علميها لطفلك ليصبح رجلاً مسؤولاً

5 أمور علميها لطفلك ليصبح رجلاً مسؤولاً
نشئة وتربية الطفل تصنع منه شخص ناجح ومسؤول أو العكس، وفي مجتمعنا العربي اليوم تسعى كل أم لزرع معنى المسؤولية في صغيرها، فكل القيم الحميدة تعود أصولها للمنزل والعادات التي تربى الصغير عليها وعاشها في المنزل، فطفلك يراقبك في كل سلوكياتك ويقلدها وتقديراً لدور الأم الكبير في تربية الصغار هناك عدد من الأمور احرصي على زرعها في صغيرك ليصبح رجلاً مسؤولاً:
1-مشاركة كل أفراد الأسرة في مهام المنزل: عادة ما يعتاد الطفل على عدم المشاركة في مهام المنزل باعتبارها واحدة من مهام السيدات فقط ولكن تأكدي بأن مساهمته والحرص على المشاركة ستخلق منه شخص قادر على تحمل مسؤوليته بشكل كامل ومستقل.
2-تنظيم وقته والانضباط: وهذا يتم من خلال وضع قواعد وتخصيص وقت اللعب، وقت لمشاهدة التليفزيون و وقت لاستذكار الدروس ومع الوقت سيتعلم تنظيم وقته والانضباط في كل شؤون حياته دون افراط أو إهمال.
3-التعبير عن مشاعره بحرية: "لا تبكي فأنت رجل" من أكثر العبارات الخاطئة التي تُستخدم في تربية وتنشئة الأولاد، لأن الصغير يعتاد كبت مشاعره مثل الخوف أو الغضب وبالتالي تظهر هذه المشاعر السلبية في صورة نوبات غضب لا يمكن السيطرة عليها، اطلبي منه الحديث معك عن ما يخيفه أو يغضبه حينما يكون جاهز لذلك وناقشي معه طرق التغلب وحل هذه المشكلات بصورة إيجابية.
4-الاعتراف بالخطأ والاعتذار: الخوف المفرط من العقاب قد يكون سبب في عدم اعتراف الصغير بالخطأ أو التصريح به ولهذا تحدثي كثيراً مع طفلك وإذا اخطأتي في أمر ما اعتذري له وعلميه بأن الاعتذار لا يعتبر ضعف وإنما يحتاج الكثير من القوة والشجاعة.
5-الاهتمام بمظهره ونظافته الشخصية: وهذا يبدأ من السن الصغير والتأكيد بشكل مستمر على أهمية اهتمامه بمظهره ونظافته الشخصية، فلا مانع من منحه حرية اختيار ملابسه، ولتسهيل الأمور اجعلي الاختيار بين طقمين لا أكثر حتى لا يتشتت، ولا مانع من وضع عطر محبب له قبل الخروج من المنزل والحرص على النظافة الشخصية مثل الاستحمام بصورة يومية وتغيير ملابسه فوراً في حالة اتساخها.

Leave a comment